الامراض النفسية والعقلية وعلاجها

اعراض المشاكل النفسية عند المراهقين

خلال مرحلة المراهقة من حياة كل إنسان، هناك العديد من الاضطرابات التي تنتاب الحالة النفسية للشخص وتجعله متقلب المزاج ويشعر بالاكتئاب في أوقات كثيرة، وفي هذا المقال سوف نعرض لكم بعض اعراض المرض النفسي عند المراهقين.


اعراض المشاكل النفسية عند المراهقين

لهذه المشكلات أعراض كثيرة يتم وضعها في عدد من الأقسام، وسوف نوضح ذلك خلال السطور الآتية كما سنوضح اجابة سؤال كيف اقوي ثقة ابني بنفسه ؟

التغيرات العاطفية

وهي التي تشمل بعض الأعراض التي من أهمها ما يأتي:

  • ينتاب المريض شعور مستمر بحالة من اليأس أو الفراغ الدائم.
  • فقدان المريض لثقته بنفسه وبقدارته الخاصة.
  • الإحساس المستمر بالذنب بالإضافة إلى شعور المريض بأن ليس له قيمة.
  • غياب شعور المريض بالاستمتاع بما يمارسه من أنشطة يومية معتادة.
  • الشعور بالحزن بصورة شبه مستمرة، حتى إن المريض تنتابه في بعض الأحيان نوبات من البكاء الشديد.
  • شعور المريض بحالة من الإحباط في أمور كثيرة في حياته حتى لو كان الأمر صغيرًا أو بسيطًا.
  • معيشة المريض حالة مستمرة من الغضب والعصبية على أقل الأمور التي لا تستدعي التعصب لها.
  • لا تمر الأمور (خصوصًا السلبية) على المريض بسهولة؛ بل يستمر طوال الوقت يفكر فيها وينشغل باله دائمًا بما يمر به من إخفاقات.
  • ضعف قدرة المريض على الوصول لدرجة تركيزه الطبيعية لاتخاذ قرارات مهمة في أمور حياته.
  • تواجه المريض درجة من الصعوبة في تذكر العديد من الأشياء المختلفة في حياته.
  • في بعض الأحيان، ينتاب المريض شعور جدّي بالتفكير في الانتحار للتخلّص مما يفكر به.

التغيرات السلوكية

وهي تشمل تغيرات تحدث في سلوكيات وتصرفات الإنسان المعتادة، وقد تشمل بعضًا من الآتي:

  • يلاحَظ على المريض تغيرات في طبيعة نومه؛ فقدْ تجده يعاني من الأرق المستمر ولا يستطيع الحصول على نومه الكافي، أو تجده ينام بصورة غير طبيعية ولعدد من الساعات أكثر من الطبيعي.
  • يلاحَظ على المريض أيضًا بعض التغيرات في شهيته تجاه الطعام؛ فقدْ تجده يأكل الطعام بشكل مبالَغ به ولا يشبع أبدًا، وقد تجده طوال الوقت فاقدًا لشهيته تجاه أي طعام، وهي أشياء تكون غير معتادة له.
  • قد ينحرف سلوك المريض بعض الشيء فيتجه لتناول المواد الكحولية أو حتى إدمان المخدرات.
  • قد يلاحَظ على المريض أيضًا أن يصبح محِبًّا للانعزال عن كل الأشخاص المحيطين به والجلوس بمفرده بعيدًا عنهم.
  • تجد المريض في أحيان كثيرة غير مهتمًّا تمامًا بنظافته الشخصية ويهملها بصورة واضحة وملحوظة.
  • يتغير أداء المريض داخل مدرسته؛ حيث تجد أن أداءه أصبح أضعف ممّا سبق، كما تجده أيضًا يغيب عن الحضور بمدرسته بصورة متكررة وبدون سبب.
  • قد يصبح المريض نشيطاً ومنفعلاً بصورة مستمرة؛ فتجده يتحرك بشكل سريع ودائمًا ما يصيبه الجزع في اتخاذ القرارات، أو يصبح غير قادر على أن يجلس هادئًا أو ساكنًا.


الوقاية من الاكتئاب والحالة النفسية عند المراهقين

لم يتوافر حتى الآن وسيلة محدَّدة تختص بالوقاية من الإصابة بالاكتئاب والمشكلات النفسية الأخرى عند المراهقين؛ ولكن هناك بعض الوسائل التي يُعتقَد أنها تفيد في تحقيق هذا الغرض عن طريق تشجيع الشخص في سن المراهَقة على القيام بها، ومن أهم تلك الوسائل ما يأتي:

  • اتخاذ كل السبل الممكنة من أجل جعل الشخص متحكمًا تمامًا بمشاعر التوتر التي يتعرض لها من حين لآخر.
  • جعل ثقة الشخص بنفسه مرتفعة دائمًا على الرغم ممّا قد يؤثر عليها.
  • في حال ملاحظة بداية ظهور أيٍّ من أعراض المشكلات النفسية على المراهق، يجب الاهتمام بعلاجها في البداية حتى لا تتفاقم وتصبح صعبة العلاج.
  • إذا بدأت مشكلة في الظهور وتم اكتشافها ووضع خطة لعلاجها، يجب الاستمرار لتنفيذ خطة العلاج كاملة بغض النظر عن اختفاء الأعراض أو استمرارها.


إقرء أيضاً:

Hamdy Said

طبيب علاج طبيعي مهتم بتقديم محتوي مفيد يُساهم في نشر الوعي والمساهمة في النهوض بالمحتوي العربي في المجال الطبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
كل الحقوق محفوظة لموقع سبراكلينكس